التعاون لتعزيز الأمان على الإنترنت

تتميز Google بسجل حافل بمشاركة المعلومات والخبرات والتقنيات المتعلقة بالأمان مع الشركاء والمؤسسات وحتى المنافسين حول العالم. ومع تطور التهديدات الأمنية، يعتبر هذا التعاون المستمر في هذا المجال أمرًا بالغ الأهمية لحماية المستخدمين والمساعدة في إنشاء إنترنت أكثر أمانًا.

مشاركة حلول الأمان الخاصة بنا تساعدنا على جعل الإنترنت أكثر أمانًا

  • حمايتك من المواقع والتطبيقات والإعلانات الخطرة باستخدام "التصفح الآمن"

    لقد أنشأنا تقنية التصفح الآمن لحماية مستخدمي الويب من البرامج الضارة ومحاولات التصيّد الاحتيالي من خلال تنبيه المستخدمين عند محاولة زيارة مواقع ويب خطيرة. يوفر "التصفح الآمن" أيضًا الحماية لغير مستخدمي Chrome، ولجعل الإنترنت أكثر أمانًا للجميع، أتحنا استخدام هذه التقنية مجانًا للشركات الأخرى لاستخدامها في متصفحاتها، بما في ذلك Safari Apple وFirefox من Mozilla. يتمتع أكثر من 3 مليارات جهاز اليوم بحماية "التصفح الآمن". كما ننبه مالكي مواقع الويب عند ظهور ثغرات أمنية في مواقعهم ونوفر لهم أدوات مجانية لمساعدتهم في حل المشاكل بسرعة.

  • يوفّر تشفير بروتوكول HTTPS المزيد من الأمان للمستخدمين أثناء تصفّح الإنترنت

    نحن نحرص على استخدام تشفير بروتوكول HTTPS ضمن خدماتنا لكي يضمن المستخدمون الدخول إلى المواقع الإلكترونية وإدخال معلوماتهم الشخصية، مثل أرقام بطاقات الائتمان، بدون تعرّضها للاختراق. ونوفّر أيضًا الأدوات والموارد اللازمة لمطوّري البرامج ومواقع الويب الأخرى لتشجيعهم على اعتماد هذا المعيار الإضافي للأمان. تشفير بروتوكول HTTPS هو عبارة عن معيار تستخدمه خوارزمية "بحث Google" عند ترتيب مواقع الويب في نتائج البحث. ويُستخدَم أيضًا في نطاقات المستوى الأعلى مثل google. أو app. التي تستخدم سياسة HSTS preloading، والتي تتطلّب استخدام بروتوكول HTTPS في هذه النطاقات.

  • توفير أدوات الأمان لمطوّري البرامج حتى يتمكنوا من المساعدة في منع المخاطر الأمنية

    نبادر إلى مشاركة تكنولوجيا الأمان التي نبتكرها إذا رأينا أنّ لها قيمة للآخرين. على سبيل المثال، نحن نتيح Google Cloud Security Scanner مجانًا لمطوّري البرامج حتى يتمكنوا من فحص وتحليل تطبيقات الويب الخاصة بهم بحثًا عن ثغرات أمنية في App Engine.

  • يمنع Project Shield إغلاق مواقع الأخبار

    Project Shield هي عبارة عن خدمة تستخدم تقنيتنا للمساعدة في حماية مواقع الأخبار وحقوق الإنسان والانتخابات من هجمات حجب الخدمة (DDoS). هذه الهجمات عبارة عن محاولات لإغلاق مواقع الويب ومنع الناخبين من الوصول إلى المعلومات الحيوية عن طريق إغراقهم بمعطيات خاطئة عن عدد الزيارات. بغض النظر عن حجم موقع الويب أو حجم الهجوم، تتوفر خدمات Project Shield مجانًا دائمًا.

التدابير الرائدة في مجال ابتكارات الأمان والشفافية

  • حماية المستخدمين المعرضين للخطر من الهجمات المستهدفة بواسطة معايير أمان أقوى

    يمكن حتى لأكثر المستخدمين وعيًا بالأمان أن يقعوا ضحية لمحاولات الخداع أو غيرها من الهجمات المتطورة والمستهدفة بشكل كبير. يُعد برنامج الحماية المتقدمة أقوى معايير الأمان التي توفرها Google، وهو مصمم لحماية حسابات Google الشخصية للمستخدمين الأكثر عرضة لخطر الهجمات المستهدفة - مثل صانعي السياسات أو طواقم الحملات أو الصحفيين أو النشطاء أو رجال الأعمال أو أي مستخدم آخر يعتقد أنه قد يكون عرضة لهجمات رقمية متطورة.

  • مشاركة البيانات حول ممارساتنا وإرشاداتنا لتعزيز شبكة إنترنت أكثر أمانًا

    نقوم منذ عام 2010 بنشر تقرير الشفافية الذي يتضمن إحصاءات حول محاولات التصيّد الاحتيالي والبرامج الضارة ومبادرات الأمان مثل "التصفح الآمن". كما نشارك أيضًا بيانات عن استخدام التشفير في مجال الصناعة لمواقع الويب والبريد الإلكتروني. لا يدفعنا للإقدام على هذا مجرد مشاركة التقدم الذي نحققه مع مستخدمينا، بل لتشجيع الآخرين على تبني معايير أمنية أقوى بما يصب في مصلحة الجميع من خلال الحصول على قدر أعلى من الأمان على الإنترنت.

تحسين المعايير لرفع مستوى الأمان في هذا المجال

  • تقديم مكافآت الأمان للكشف عن نقاط الضعف الأمنية

    لقد ابتكرنا في Google برامج مكافأة اكتشاف نقاط الضعف، بحيث تشجع الباحثين المستقلين على إيجاد نقاط الضعف في خدماتنا. نحن نقدم كل عام ملايين الدولارات على شكل منح بحثية ولمتصيدي الأخطاء لمكافأة جميع المساهمات الخارجية المبتكرة التي تساعدنا في الحفاظ على سلامة مستخدمينا. نقدم حاليًا مكافآت اكتشاف نقاط الضعف في العديد من منتجاتنا، بما في ذلك Chrome و Android.

    بالإضافة إلى الباحثين المستقلين، لدينا أيضًا فريق داخلي من المهندسين يدعى Project Zero الذي يرصد ويعالج العيوب الأمنية في البرامج المستخدمة عبر الإنترنت.

  • التعاون مع كبار الباحثين في تطوير الحلول الأمنية

    يتعاون باحثونا على نطاق واسع مع الأوساط الأكاديمية ومجموعات الصناعة والمنظمات غير الحكومية الشريكة من أجل تطوير معايير الأمان والخصوصية وإجراء البحوث حول إساءة الاستخدام. نحن نعمل على تطوير حلول سباقة لحماية المستخدمين في كل مكان من خلال التعاون النشط، كما يدعم الباحثون لدينا مشروعات الأبحاث الطموحة عن طريق مشاركة خبراتهم وتوفير الوصول إلى موارد Google.

  • تحسين معايير المصادقة لضمان تسجيل دخولك بأقصى قدر من الأمان

    لقد كنا دائمًا سباقين إلى إنشاء أو تبني أقوى معايير تسجيل الدخول والمصادقة المتوفرة على الويب. ونحن نتعاون مع غيرنا في المجال ونشارك التكنولوجيا من خلال تطوير معايير ويب موحدة. إحدى هذه الشراكات هي مع منظمة FIDO Alliance غير الربحية حيث تعاونا على إعداد ونشر معايير صناعية جديدة للشركات لاستخدامها لضمان الوصول الآمن للحساب لموظفيها.

  • توفير التوعية والتدريب على الأمان على الإنترنت لضمان مستوى أعلى من الأمان للجميع

    نحن نقدم المواد التعليمية والتدريب والأدوات لمساعدة الأشخاص في جميع أنحاء العالم على تعلّم كيفية استخدام الإنترنت بأمان. يصل فريق التواصل لدينا سنويًا إلى أكثر من 100 مليون شخص - بما في ذلك المعلمين والطلاب وأولياء الأمور والمسنين والأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة - ويقدم لهم موارد السلامة على الإنترنت والتدريب.

مزيد من المعلومات حول الجهود المبذولة لتوفير الأمان

أمانك

نحن نطبق تدابير الأمان الرائدة في الصناعة من أجل حمايتك على الإنترنت.

للعائلات

نحن نساعدك على إدارة ما يناسب عائلتك على الإنترنت.